هي قارئة و للا ممثلة نشرة أخبار ؟

أوقفوا هذه الجرائم الإعلامية فورا
October 12, 2017
حزن أضحكني بشدة
November 10, 2017
Show all

        أطلت علينا في الفترة الأخيرة نوعيات غريبة من ( قارئات نشرات الأخبار ) في بعض القنوات الفضائية ،،،، أول ما بنشوفهم ( بالصدفة ) أقوم بتغيير القناه فورا ،،،،،، متجنبا رؤيتهن 

        بعضهن خرجن عن المألوف الذي تعودنا عليه من قارئات القنوات الرسمية في التليفزيون المصري ،،، حيث الجدية و هدوء ملامح الوجه ،، و نغمات الصوت الثابتة عند قرائتهن لنشرات الأخبار ،،،، الأمر الذي يشعرنا كمشاهدين بحالة من الهدوء النفسي عند المتابعة 

لكن هذه النوعيات الجديدة التي إكتظت بهن القنوات الفضائية ،،، لا أعلم هل يقمن بدورهن كقارئات نشرات أخبار ،،، أم يقمن ( بتمثيل ) قراءة الأخبار

فنجد مذيعة ( 1 ) تقوم  بالتجشوء أو التقيؤ ( بصورة مقرفه )  للكلمات و الحروف ،،،،، و المذيعة ( 2 )  تشد على الشفاه اثناء القراءة ،،،،، و رقم ( 3 )  تقوم بالضغط على أو عض الحروف و الكلمات بالأسنان التي تعمد إلى إظهارها للمشاهدين بشكل لافت جدا لكي نري جمال تلك الأسنان و بياضها الناصع ،،،،،، و المذيعة رقم ( 4 ) تقوم بتحريك  الحاجب لأعلي بشكل متكرر و متناغم  بين كل كلمة و أخري ،،،، و رقم ( 5 )  تقوم بنطر وجهها للأمام عند القراءة ،،،، مع تحريك الرأس يمينا و يسارا بشكل متبادل

        أما ( الصوت ) ،،، فهناك من تقوم ( بإصطناع ) نغمات جديدة ، في محاولة لتكييفها مع القراءات ،،، لا يوجد عندي أدني خبرة لعلم النغمات أو الصوتيات لتشخيصها ،،،،، و لكن أكتفي بوصفها بالأصوات ( الغير مريحة و غير مناسبة لهن كجنس أنثوى )  على الإطلاق

         أما الواقفات منهن بتوع نشرات الطقس و الرياضة و و الإقتصاد و غيره ،،،، فحدث ولا حرج ،،، حيث الأساس عندهن هو إظهار و براز بروفايل خاص لإجسامهن أمام الكاميرا ، مع تركيز وضعيات للذراعين مثل وضعية عروسة حلاوة المولد ،،، و تحريك الكوعين لخارج الجسم و  أفقيا بصورة غريبة جدا 

إذن ،هناك خروج عمدي عن المألوف ، مع الإصرار على ( التمثيل و التقليد ) الأعمي لمذيعات الفضائيات اللبنانية و العربية الأخري ،،،،

و أنبه أصحاب تلك القنوات الفضائية ،، إن هذا الأمر ( كريه جدا ) و غير مقبول ،،،،،،،،،،،،، و أعتقد تمام الإعتقاد إنهم لو قاموا بعمل ( إستقصاء أو غستبيان ) بين المشاهدين للتعرف أو وضع درجات أو نقاط لتقييم مستويات أو وضع أفضليات لهؤلاء المذيعات ،،،،، من المؤكد إن النتائج ستكون صادمة لهم 

فقراءة نشرات الأخبار تحكمها قواعد و أصول مهنية صاغها الخبراء و الأكاديميون المرتبطون بمجال و علم الإعلام ،،،، و الخروج عن تلك القواعد ،،،، له تأثير سلبي على الوسيلة أو الكيان المقدم للخدمة الأعلامية 

هذا الأمر يحتاج للتصويب ،،،،، و التصحيح

فنحن نريد مشاهدة ( قارئات ) و ليس ( ممثلات ) لنشرات الأخبار  

——————————— و شكرا ،، ———————————

                                        م . ج / محمد السيد أحمد

                                                   مفكر و مطور أعمال 

                                                   جلوب أون جروب 

                                                   إسكندرية – جمهورية مصر العربية 

———————————————————————–

عفوا ،،، لو أعجبك هذا الموضوع ، برجاء مشاركة الأصدقاء 

للتواصل : elgarden@globeon-group.com


                                                                         الأربعاء  : 18 – أكتوبر – 2017